القرآن الكريم

وفد الرياض يعرقل المفاوضات ويرفض وقف اطلاق النار.

اعترض وفدُ الرياضِ على وقف الغارات ورفع الحصار الإقتصادي على اليمن وذلك في جلسة المشاورات اليمنية التي عقدت صباح اليوم السبت بقصر بيان بالعاصمة الكويتية.

وشدد الوفد الوطني على وفد الرياض إن كنتم أصحاب قرار ويهمكم الشعب ومعاناته تعالوا للاتفاق على خارطة طريق مزمنة وسلطة توافقية نحتكم جميعا اليها.

وطالب الوفد الوطني من وفد الرياض إصدار موقف واضح من عرقلة المسافرين اليمنيين في المطارات الأردنية والسعودية، كما طالب رفع القيود الاقتصادية ما يفاقم معاناة الشعب اليمني.

من جهته رفض وفد الرياض رفع القيود الاقتصادية ومنع العراقيل على المسافرين اليمنيين في مطاري الأردن وبيشة ويعتبرها جزء من اوراق قوته وأدوات الضغط على الشعب اليمني.

ووجه الوفد الوطني تساؤلا للوفد القادم من الرياض: أين أنتم من وصول قوات أمريكية إلى اليمن هل يتم استئذانكم أم لا علم لكم يامن تدعون الشرعية.

وأنكر وفد الرياض أي تواجد امريكي في اليمن ويصف تلك القوات بأنها تابعه لمن يصفونهم باشقائهم في التحالف، متناسياً أن البنتاغون اعترفت أمس بوصول دفعات من الجيش الامريكي الى جنوب اليمن بذريعة محاربة القاعدة.

وتساءل الوفد الوطني أنتم لم تستطيعوا خلال اليومين الماضيين أن تتواصلوا بممثليكم في لجنة التهدئة فمن نحاور إن كنتم لا تملكون أي شيء.

كما رفض وفد الرياض مناقشة سحب سلاح القاعدة و داعش ، و يعتبرونها جزء مما يسمى ” الجيش الوطني “.

وكان المخلافي قد هدد بالانسحاب من المفاوضات في تغريداتٍ له على حساب بالتويتر قبل أن يُجبر على الاعتذار في قاعة المفاوضات.

جدير بالذكر أن العدوان السعودي الأمريكي ومرتزقته واصلوا خرق وقف إطلاق النار في مختلف الجبهات منذ 27 يوما.