القرآن الكريم

الصحف البريطانية تتحدث عن التدخل البريطاني في العدوان على اليمن

| متابعات وصحافه | سلطت الصحافة البريطانية الضوء على التدخل البريطاني في العدوان على اليمن، حيث قالت إن الأسلحة التي تباع إلى السعودية تُربّي جيلاً جديداً ممن يسمى الإرهابيين خلال مقابلات صحفية اُجريت مع أندرو ميتشل نائب ووزير بريطاني سابق زار اليمن مؤخراً.

وقال ميتشل، وهو ناشط بارز فيما يخص العدوان على اليمن، إن دور بلاده في دعم ما يسمى التحالف الذي تقوده السعودية يعرضها لأن تصبح متواطئة في تدمير دولة ذات سيادة.

وحول الوضع الإنساني، قال ميتشل للصحيفة إن اليمن لا تتضور جوعاً، وإنما يتم تجويع اليمن من قبل التحالف الذي تُعتبر بريطانيا جزءاً منه، والذي يفرض حصاراً على هذا البلد براً وبحراً وجواً.

ميتشل تحدث أيضاً إلى صحيفة الديلي تلغراف البريطانية إذ أكد أنه لا يمكن للتحالف أن ينتصر في اليمن، بل إن الموقف بالنسبة له يتعقد يوماً بعد آخر.

وحول الخائن هادي، تساءل ميتشل: بريطانيا تدعم هادي الذي ليس لديه أي تأييد في اليمن، كما أنه الرئيس الوحيد الذي صادفته في حياتي الذي يقوم بزيارة رسمية إلى بلاده.

ولفت العضو السابق في مجلس العموم البريطاني أن ما تستخدمه السعودية في حربها ضد اليمن هو أسلحة محرمة دولياً.