القرآن الكريم

فعاليات قبليه وعروض عسكريه في مواجهة العدوان في ريمة وعمران وصنعاء

| أخبار محلية | نظمت قبائل محافظة ريمة اليوم الخميس عرضا عسكريا ولقاءً قبليا موسعا في إطار حملة “أشداء على الكفار”.

العرض العسكري واللقاء حضره مسؤولون في المحافظة وأعضاء المجالس المحلية ووجهاء ومشايخ وأبناء المحافظة.

 وفي اللقاء ألقيت العديد من الكلمات الموضحة أهمية رفد الجبهات بالمال والرجال للذود عن الوطن دفاعا عن حريته وكرامته حتى يتحقق النصر.

وقدم الجنود البواسل عرضا عسكريا تنوعت فيه العروض المختلفة، مبدين إصرارهم للدفاع والتصدي لكل من يحاول المساس بأرض الوطن، كما أدوا القسم للدفاع عن حياض الوطن منطلقين صوب الجبهات..

وفي عمران نظمت مديرية مسور اليوم الخميس عرضا عسكريا لعدد من مقاتلي المديرية المتوجهين إلى الجبهات بحضور قبلي مسلح لأبناء المديرية.

وأكد مقاتلو مديرية مسور خلال عرضهم العسكري استعدادهم للتوجه إلى جبهات القتال، مشيرين بأن المعركة معركة الجميع وعليها يرتهن مصير اليمن واليمنيين.

وعاهد المقاتلون في كلمات لهم قيادة الثورة ممثلة بالسيد عبد الملك بدر الدين الحوثي أنهم جاهزون ومستعدون لخوض غمار القتال ضد الغزاة والمعتدين دفاعا عن الأرض والعرض..

وفي صنعاء

أقيمت اليوم الخميس العديد من الفعاليات الكبيرة المناهضة للعدوان في عدد من مديريات العاصمة صنعاء ضمن الاستنفار المستمر لأبناء الشعب اليمني في مواجهة العدوان، وتجهيزه المقاتلين الأشداء لرفد الجبهات، معلنا أن المعركة مع العدو مستمرة على مختلف المحاور حتى نيل الكرامة والعزة والاستقلال.

البداية من مدريتي الصافية والوحدة، حيث دشنتا المرحلة الثانية من حملة “أشداء على الكفار” وفي فعاليتي التدشين أكد الحاضرون على الاستمرار في رفد الجبهات بكل ما يلزم ومواصلة معركة التحرر حتى الانتصار.

واستنفرت قبائل مديريتي آزال وشعوب بأمانة العاصمة مجهزة عشرات المقاتلين الأبطال رفدا للجبهات، جاء ذلك بعد مهرجان وكرنفال عسكري أقيم صباح الخميس في المديريتين.

إلى ذلك تداعى أبناء حي مذبح الشمالي والجنوبي بمديرية معين مع أبناء منطقة حدة بمديرية السبعين إلى وقفات متفرقة في إطار حملة “أشداء على الكفار” في مرحلتها الثانية، وخلصت الحملة إلى إرسال مزيد من المقاتلين إلى مختلف جبهات القتال.