القرآن الكريم

استطلاع للرأي يؤكد معارضة معظم البريطانيين بيع حكومة بلادهم أسلحة للسعودية

|متابعات | أظهرت نتائج استطلاع أجري مؤخرًا أن معظم البريطانيين يعارضون بيع حكومة بلادهم أسلحة للنظام السعودي والتي تستخدم في ارتكاب جرائم حرب في اليمن.
وأشارت صحيفة الغارديان البريطانية في تقرير لها حمل عنوان” معظم البريطانيين يرون أن بيع بريطانيا السعودية أسلحةَ غير مقبول”- إلى أن اثنين من كل ثلاثة بريطانيين ممَّن شملهم الاستطلاع يعتبرون أن بيع المملكة المتحدة البريطانية الأسلحة للمملكة العربية السعودية أمرٌ غير مقبول.
ويؤكد الاستطلاع الذي أجراه ( Opinium – حملة ضد بيع الأسلحة)  أن 62٪ من البريطانيين  يرون أن بيع السعودية أسلحة بريطانية غير مقبول، فيما يرى ثلاثة أرباع أن بيع إيران وليبيا أسلحة بريطانية غير مقبول، بالرغم من عدم وجود مبيعات بريطانية لهاتين الدولتين.
وبالمثل قالت نتائج الاستطلاع إن 7 من كل 10 بريطانيين ضد بيع بريطانيا أسلحة لروسيا و63% للصين، و68 لـ باكستان.
وأظهر الاستطلاع أن سبعة إلى عشرة بريطانيين وبنسبة 71% يعتقدون أنه لا ينبغي على المملكة البريطانية أن تعزز من بيع أسلحتها للأنظمة التي تنتهك القانون الدولي لحقوق الإنسان ومنها المملكة العربية السعودية.
وكشفت الصحيفة أن هذا الاستطلاع يأتي بالتزامن مع رفع قضية في المحكمة العليا لمنع بيع الأسلحة البريطانية للسعودية، وهي الآن في انتظار الحكم الذي قد يعرقل صفقات الأسلحة ويضع جميع صادرات الأسلحة البريطانية تحت رقابة وثيقة، بحسب الصحيفة.
ولفتت الصحيفة إلى حرص رئيسة مجلس الوزراء تريزا ماي على زيادة منسوب بيع الأسلحة البريطانية للسعودية، مستدركة بالقول: إن على ماي وزملائها الاستماع إلى الرأي العام وإنهاء العلاقة العسكرية مع السعودية “السامة” -على حد وصفها – مهما كانت نتيجة الحكم.
ونقلت الصحيفة عن أندرو سميث في CAAT قوله إن المقاتلات البريطانية والقنابل تسببت في دمار اليمن، داعيا وزارة التجارة الدولية إلى تعليق جميع تراخيص بيع الأسلحة البريطانية التي تستخدم في اليمن ووقف إصدار المزيد منها.