القرآن الكريم

صنعاء تمتلئ بالثوار وابو احمد الحوثي يؤكد ان العدوان سيفشل في اليمن

| أخبار محلية | وصلت قوافل ووفود شعبية كبيرة من مختلف المحافظات، صباح اليوم الخميس، إلى ساحات اعتصام ثورة الحادي والعشرين من سبتمبر. تغص بها الساحات لمواجهة العدوان السعودي الأمريكي.

وتمتلئ ساحات الثورة بقوافل المدد والإسناد وبالوفود الشعبية والقبلية لمواجهة تصعيد العدوان والثأر لدماء الشهداء والجرحى.

وأكدت كلمات عقلاء وحكماء اليمن في ساحات الثورة على مواصلة معركة التحرر والاستقلال ورفد الجبهات بالمقاتلين والقوافل الغذائية ومواجهة تصعيد العدوان.

من جهدهم أكد الجرحى وأهالي الشهداء على بذل المزيد من التضحيات في سبيل مواجهة العدوان.

وشهدت ساحة الرسول الأعظم جنوب العاصمة صنعاء استمرا للتوافد القبلي والشعبي لتعزيز عوامل الصمود ودعم الجبهات.

ووصلت قافله كبيرة من المال والغذاء لدعم الجبهات من محافظة إب، كما وصلت وفود من محافظات شبوة والضالع وغيرها من المحافظات الجنوبية إلى ساحة الثورة.

كما وصلت قوافل العطاء بالمال والرجال من قبائل خولان الطيال وخولان بن عامر، ووصول مواكب الإباء من مديرية بلاد الروس مصحوبة بقوافل غذائية ومالية والمقاتلين لرفد الجبهات وفاءً لدماء الشهداء.

 واستقبلت الساحة وفود شعبية كبيرة وقوافل من قبائل عنس بمحافظة ذمار، واستقبلت الساحة قوافل العطاء ومواكب التضحية من قبائل محافظة ريمة رفدا لجبهات القتال.

وشهدت ساحة همدان غرب العاصمة صنعاء هبة شعبية وقبلية إلى ساحة الثورة وكتائب مقاتلة ستلتحق بجبهات القتال لمواجهة العدوان.

 ووصلت وفود كبيرة مصحوبة بالقوافل الغذائية والمالية والمقاتلين من صعدة وعمران لدعم المقاتلين ومواجهة تصعيد العدوان.

وفي ساحة الصباحة غرب العاصمة تواصل تقاطر المواكب الشعبية والقبلية إلى الساحة، حيث وصلت مواكب التضحية من أبناء حجة رفدا لجبهات القتال في مواجهة العدوان.

،كما استمر التوافد القبلي والشعبي إلى ساحة بني الحارث شمال العاصمة، وتوافدت قبائل بني حشيش ونهم تباعا إلى الساحة مصحوبة بقوافل كبيرة دعما للجبهات

وأكد رئيس اللجنة الثورية العليا محمد علي الحوثي، اليوم الخميس، أن العدوان السعودي الأمريكي على اليمن سيفشل ولن يستقر في اليمن.

وقال في كلمة له أمام الوفود الشعبية والقبيلة التي وصلت إلى ساحات ثورة الـ21 من سبتمبر: سنساند جبهاتنا بكل ما أوتينا من قوه، وعلى العدوان أن يدرك أنه سيفشل ولن يستقر في اليمن.

وشدد الحوثي على أنه لا يمكن لساحات الصد والوفاء والبذل والتضحية المساومة أو التراجع عن مواجهة العدوان، مشددا على ضرورة استعادة الزخم الثوري في اليمن.

وأشار إلى أن المواكب القبيلة والشعبية في الساحات هي رسالة الثورة والعزة والإباء، لا فتا إلى أن المواكب القبلية والشعبية تبحث عن العزة والكرامة.

وأضاف أن قوى العدوان ستتفكك وسيتصدع تحالفها وأن دوله ستتقسم إذا ما استمر العدوان على اليمن.

ودعا حجاج بيت الله الحرام إلى جعل يوم عرفة، يوما للوقوف السلمي نصرة للمستضعفين في اليمن والعراق وسوريا وغيرها.

وكان رئيس اللجنة الثورية العليا في وقت سابق اليوم، قد تفقد ساحات الثورة في صنعاء وثمن حرص قبائل اليمن على المشاركة الفاعلة في مواجهة العدوان.

يذكر أن ساحات ثورة الحادي والعشرين من سبتمبر استقبلت اليوم الخميس وفود شعبية وجماهيرية وقوافل مالية كبيرة اسنادا لجبهات القتال في مختلف المحافظات.