القرآن الكريم

مستوطنون يقتحمون الأقصى والعدو الصهيوني يصادق على بناء 4 الف وحده استيطانية في القدس

| أخبار فلسطين | استأنفت مجموعات من المستوطنين، اليوم الأربعاء، اقتحاماتها للمسجد الأقصى المبارك، من باب المغاربة، فيما قامت قوات العدو الصهيوني بعمليات اعتقال ودهم بمدن الضفة الغربية المحتلة.

وبحسب موقع “فلسطين الآن” فقد استأنفت مجموعات من المستوطنين اقتحاماتها للمسجد الأقصى المبارك، من باب المغاربة، بحراسة معززة ومشددة من قوات الاحتلال.

ونفذت مجموعات المستوطنين جولات استفزازية ومشبوهة في المسجد المبارك، وتلقت شروحات حول أسطورة الهيكل المزعوم مكان الأقصى، في الوقت الذي تتواجد فيه أعداد كبيرة من المواطنين في المسجد.

إلى ذلك شنت قوات العدو الصهيوني حملة اعتقالات ومداهمات، الليلة الماضية، في عدد من مدن الضفة الغربية المحتلة، حيث اعتقلت 13 مواطنا من مدن رام الله والخليل وطولكرم والقدس المحتلة.

كما أغلقت قوات العدو، فجر اليوم الأربعاء، بالشمع الأحمر ورشة حدادة، واستولت على 3 مخارط ومعدات في عرابة جنوب جنين.

وذكرت مصادر أمنية، أن قوات كبيرة من جيش العدو اقتحمت بلدة عرابة، وداهمت منزل المواطن مصطفى صادق عارضة، واحتجزت عائلته في غرفة لبضع ساعات، حيث قامت بإغلاق ورشة الحدادة الخاصة بصاحب المنزل بالشمع الأحمر، واستولت على ثلاث مخارط كبيرة وماكنات لحام الأكسجين وآلات أخرى تقدر بآلاف الشواقل..

كما وافق ما يسمى المجلس القطري للتخطيط والبناء في كيان العدو الصهيوني، على مخطط استيطاني جديد لبناء آلاف الوحدات الاستيطانية على جبال القدس المحتلة.

وكشفت مصادر إعلامية صهيونية، اليوم الأربعاء، النقاب عن أن المجلس، وافق أمس الثلاثاء، على مخطط استيطاني جديد لبناء آلاف الوحدات الاستيطانية على التلال “المحيطة” بالقدس المحتلة.

وقالت صحيفة “هآرتس” الصهيونية على موقعها الالكتروني: “إن “إسرائيل” تعتبر البناء في هذه المنطقة ضروري بسبب نقص أراضي البناء في القدس”.

وأشارت إلى أن جمعية حماية الطبيعة وجماعات بيئية، احتجت على المخطط، كون البناء في هذه المنطقة سوف يسبب ضررا بيئيا على المناظر الطبيعية والينابيع في المنطقة.

وبحسب الصحيفة، تغطي خطة البناء مساحة قدرها 600 هكتار حيث سيتم بناء حوالي 4 آلاف وحدة سكنية استيطانية.