القرآن الكريم

ناطق القوات المسلحة: العدوان يصعد عملياته بالتزامن مع مغادرة الوفد الوطني الى السويد

| أخبار محلية | 26 ربيع اول 1440هـ/ الثقافة القرآنية:- أكد المتحدث الرسمي للقوات المسلحة العميد يحيى سريع أن أبطال الجيش واللجان الشعبية كسروا خلال الـ 24 ساعة الماضية عدة زحوفات وهجمات ومحاولات تسلل لقوات العدو ومرتزقته مسنودة من المدفعية والصواريخ وبغطاء جوي كبير.

وأوضح العميد يحيى سريع في تصريح لوكالة الأنباء اليمنية (سبأ) أن العدو حاول الزحف باتجاه مواقع الجيش واللجان الشعبية في جبهة نهم حيث هاجم مواقع في القرن وعياش وبعض المواقع المجاورة ، لافتاً إلى أن الجيش واللجان الشعبية تمكنوا من صد هجوم العدو وكبدوه خسائر كبيرة.

وقال “إن العدو وكما هو ديدنه قبل انطلاق أي جولة من المشاورات يحاول تكثيف غارات طيرانه والتصعيد على الأرض وهو موقف يؤكد عدم رغبته وجديته في تحقيق أي نجاح لجهود السلام في اليمن”.

وأشار المتحدث الرسمي إلى أن العدو شن أكثر من خمسين غارة جوية على مناطق متفرقة منها 25 غارة على جبهة نهم في أقل من عشر ساعات كما صعد من هجماته وزحوفاته منذ الصباح الباكر في جبهات الحدود قبالة باقم والبقع ورازح في الوقت الذي كانت طائرة الأمم المتحدة تستعد لنقل الوفد الوطني إلى مشاورات السويد.

وذكر بأن أبطال الجيش واللجان الشعبية كسروا محاولات العدو ومرتزقته تحقيق تقدم على الأرض و كبدوهم خسائر فادحة حيث سقط العشرات منهم قتلى ومصابين ، مبيناً أن عشرات الجثث لا تزال مرمية في مناطق الاشتباك لم يستطع العدو انتشالها.

وحيا العميد سريع الدور البطولي لأبطال الجيش واللجان الشعبية وصمودهم ويقظتهم القتالية العالية على امتداد المسرح العملياتي والذين يخطون بسواعدهم القوية تاريخاً مشرقاً وانتصارات يتشرف بها كل اليمنيين وسيسجلها التاريخ في أنصع صفحاته.

كما أشار إلى أن ما يروج له العدوان ومرتزقته عبر وسائل إعلامه حول نيته في تحقيق السلام وإيقاف العدوان مجرد تضليل إعلامي كون العدوان اعتاد الغدر والتصعيد وإحداث أي تقدم مع قرب كل جولة مشاورات.

وجدد المتحدث الرسمي التأكيد على أن الجيش واللجان الشعبية ومن خلفهم الشعب اليمني في أتم الجاهزية لمواجهة أي تصعيد للعدوان وكافة الاحتمالات أكثر من أي وقت مضى.