القرآن الكريم

وقفات قبلية مسلحة حاشدة في مختلف المحافظات دعماً للجبهات وبراءة من الخونة

| أخبار محلية | 2 جماد الأول 1443هـ الثقافة القرآنية : تشهد المحافظات اليمنية خلال هذه الأيام وقفات احتجاجية مسلحة وحاشدة استنفاراً في مواجهة العدوان واعلاناً للبرائة من الخونة العملاء حيث أعلن أبناء منطقة حريب بمديرية نهم في محافظة صنعاء، اليوم الاثنين، البراءة من الخونة والمرتزقة، مجددين الدعوة لمن تبقى منهم بالعودة للوطن واغتنام فرصة العفو العام قبل ضياعها.

وخلال وقفة قبلية مسلحة، استنكر المشاركون الجرائم البشعة التي يرتكبها طيران العدوان في مختلف المحافظات والتصعيد العسكري والاقتصادي المتواصل.

وحملوا أمريكا كامل المسؤولية عما خلفه هذا العدوان الغاشم والحصار الجائر على اليمن وما ترتب عليه من جرائم حرب بشعة بحق اليمنيين.

بيان الوقفة بارك العمليات المسددة للقوة الصاروخية وسلاح الجو المسير، داعيا إلى مزيد من الضربات المزلزلة للعدو وفي العمق من أراضيه.

وفي ختام الوقفة تم التوقيع على وثيقة الشرف القبلية من قبل مشائخ ووجهاء وعقال وأبناء حريب نهم.

وفي محافظة ريمة أقام أبناء مديرية كسمه بمحافظة ريمة وقفة قبلية مسلحة للتنديد بجرائم تحالف العدوان الأمريكي السعودي وإعلان النفير العام والتحشيد لمواجهة التصعيد بالتصعيد.

وفي الوقفة أكد المشاركون أن سبع سنوات من العدوان والقصف والقتل والتدمير والحصار، تريد أمريكا التنصل عن جرائمها التي ترتكبها في اليمن، بلبس قناع البراءة والسلام،.

وأشاروا إلى جرائم وانتهاكات العدوان بقيادة أمريكا وأدواتها السعودية والإمارات، بحق الأطفال والنساء والتي يندى لها جبين الإنسانية في ظل تواطؤا صمت دولي وأممي معيب مما شجع تحالف العدوان على ارتكاب المزيد من الجرائم الوحشية بحق الشعب اليمني.

وحمل بيان صادر عن الوقفة، أمريكا كامل المسؤولية إزاء استمرار العدوان والحصار بحق الشعب اليمني منذ ما يقارب سبع سنوات.

ودعا البيان إلى النفير العام ورفد الجبهات بالرجال والمال لمواجهة التصعيد الأمريكي السعودي الإماراتي في جبهات الدفاع عن الوطن وتعزيز انتصارات أبطال الجيش واللجان الشعبية.

وأكد البيان، أن لغة القوة إلى جانب استمرار الصمود والثبات، ستجعل أمريكا توقف عدوانها على الشعب اليمني مجدداً إدانة جرائم العدوان ومرتزقته وإعدام أسرى في الساحل الغربي.

وندد المشاركون باستهداف المواطنين وقصف منازلهم وممتلكاتهم ومنها الجريمة المروعة بحق أسره كامله في مديرية حيس والتي سقط على إثرها جنين من بطن أمه واستشهاد والده.

كما أدانوا مجازر العدوان الأمريكي السعودي بحق المدنيين بمنطقه الحكيمة بمديرية مقبنة بتعز وفي حي الأعناب بالعاصمة صنعاء، باعتبار هذه المجازر جرائم حرب ضد الأبرياء من المواطنين.

ودعا البيان من ارتموا في صف العدوان إلى اغتنام العفو العام بالعودة إلى جادة الصواب والنيل من شرف الدفاع عن اليمن وسيادته واستقلاله.

وحث البيان الجميع من أبناء مديريه كسمه في جميع العزل والقرى إلى التفاعل مع أنشطة الذكرى السنوية للشهيد بما يليق بعظمة التضحيات التي سطرها الشهداء دفاعا عن الأرض والعرض والسيادة الوطنية.

وفي مديرية صعفان بمحافظة صنعاء، اليوم الاثنين، نظمت وقفة احتجاجية تنديدا بجرائم العدوان وإعلان البراءة من المرتزقة والخونة في صف العدوان.

وخلال الوقفة بمنطقة رويحة عزلة مدول، دعا المشاركون في الوقفة، المغرر بهم العودة إلى صف الوطن واغتنام فرصة العفو العام.
ونددوا بجرائم العدوان والإرهاب الأمريكي السعودي بحق الشعب اليمني وآخرها إعدام عشرة من أسرى الجيش واللجان الشعبية في الساحل الغربي، مؤكدين أهمية النفير والتحرك لمواجهة العدوان وإفشال مخططاته وتعزيز جهود رفد الجبهات.
وأشاد بيان صادر عن الوقفة بانتصارات الجيش واللجان الشعبية في مختلف الجبهات، مجددا استمرار صمود أبناء وقبائل  صعفان والوقوف إلى جانب أبطال الجيش واللجان الشعبية في مواجهة العدوان والتصدي لمشروع الاحتلال باليمن.