القرآن الكريم

مسلحين داعش يخرجون من شرق حلب بعد تجديد الهدنه

بدأت صباح اليوم الخميس عملية إجلاء المسلحين من شرقي حلب بعد إعادة تثبيت اتفاق وقف إطلاق النار وخروج المسلحين وفقا لاتفاق مع الحكومة السورية كان يفترض أن يبدأ صباح أمس الأربعاء.

وأعلن المرصد السوري المعارض إن أول حافلة لنقل المسلحين بدأت في التحرك من شرق حلب إلى غربها، فيما قال الاعلام الحربي السوري أنه بدأت إجراءات إخراج المسلحين من أحياء حلب الشرقية باتجاه قرية خان طومان جنوب غرب مدينة حلب.

وكانت الفصائل المسلحة بينها “جبهة النصرة” فرع تنظيم القاعدة بسوريا، قد قامت بآخر محاولة لها بالهجوم على محوري مدرسة الحكمة وكتيبة الدفاع الجويّ غرب مدينة حلب، غير أن الجيش السوري تمكن من افشال تلك المحاولات.

عملية إجلاء المسلحين كان الاتفاق يقضي بأن تبدأ صباح أمس الأربعاء، لكن الجيش السوري اتهم المعارضة بعرقلة الاتفاق، مما دفعه لإعلان استمرار الحسم العسكري وتمكنت وحداته على حيّ السكري شرق حلب.

وأدرك المسلحون أنه لم يعد لديهم أي أمل بحدوث اختراق ميداني يوقف تقدم الجيش السوري، لتلجأ قياداتهم إلى إجراء اتصالات مكثفة للعودة إلى اتفاق الهدنة وبدء خروج مسلحيها منذ صباح اليوم الخميس.