القرآن الكريم

200 قانوني أوروبي يتبنون مقاطعة الكيان الصهيوني للدفاع عن شعب فلسطين.

تبنى 200 قانوني أوروبي مقاطعة الكيان الصهيوني وفرض عقوبات عليه كوسيلة للدفاع عن حقوق الشعب الفلسطيني.

وبحسب حركة مقاطعة “اسرائيل” عالميًا وفرض العقوبات عليها BDS، فإن 200 قانوني أوروبي تبنوا مقاطعة الكيان، كوسيلة للدفاع عن حقوق الشعب الفلسطيني.

واعتبرت الحركة في بيان مقتضب، أن هذه الخطوة انتصار جديد، واستمرار لنجاحاتها واجازاتها أمام انتهاكات “إسرائيل” للقوانين والحقوق الدولية.

وتسعى حركة مقاطعة “إسرائيل” BDS إلى أن يمارس كل الشعب الفلسطيني في الوطن والشتات حقه غير القابل للتصرف في تقرير مصيره، وهذا يشترط الاعتراف بحق العودة للاجئين إلى ديارهم التي هجروا منها. وتعمل حركة المقاطعة على عزل “إسرائيل” دولياً، أكاديمياً وثقافياً واقتصادياً. وكالة القدس للأنباء.

متابعات.