القرآن الكريم

الإخلاص لمبادئنا والتمسك بمقدساتنا يضمن لنا البقاء في موقع القوة والعزة والحرية

بصائر من نور القيادة.

السيد عبد الملك بدر الدين الحوثي.

كلمة ذكرى استشهاد الإمام زيد عليه السلام 25 محرم 1442هـ.

عندما نخلص لمبادئنا الدينية التي تجعل منا أحراراً، وتكفل لنا الحياة الكريمة، وتربينا على العزة، فنحن نستفيد لمصلحتنا، نحن نسعى لتحقيق ما هو مصلحةٌ حقيقيةٌ لنا، عندما نبقى متمسِّكين بمقدساتنا: بالقرآن، بالرسول، بالمقدسات الإسلامية والمعالم الإسلامية، فهذا يجعل منا أمةً تحظى برعاية الله، بتأييد الله “سبحانه وتعالى”، وأمةً لها قضية، أمةً لها مبادئ تصونها، وقيم تحفظها وتحافظ عليها، لا يصل الإنسان إلى درجة أن يجعل من نفسه عبداً لعدوه- كما فعلوا (المطبعين)هم لصالح الأمريكي والإسرائيلي- إلَّا في الوقت الذي كان قد تنكَّر فيه لتلك المبادئ ولتلك القيم، وخان فيه ذلك الانتماء: الانتماء لهذا الإسلام ولرسوله ولقرآنه، وكذلك لمبادئه ولمقدساته.

من يسترخص هذا الدين في مقدساته، وفي رموزه، وفي مبادئه، هو يسترخص نفسه، ويسترخص أمته، وسيكون حاضراً للخيانة، وحاضراً للجريمة، وحاضراً لفعل أي شيء، ومخذولاً من قبل الله “سبحانه وتعالى”، فلا يتوفق، ولا يهتدي للسير في الاتجاه الصحيح، ولا لتبني المواقف الصحيحة.