القرآن الكريم

اقامة عدد من الفعاليات في عدد من المديريات بصنعاء بمناسبة ذكرى استشهاد الإمام (ع).

أحيت عدد من المديريات في العاصمة ومحافظة صنعاء اليوم السبت أمسيات رمضانية إحياء للذكرى السنوية المؤلمة لاستشهاد الإمام علي عليه السلام في تأكيد على مدى الارتباط الوثيق لليمنيين بأهل بيت النبوة الأكرمين.

ففي العاصمة صنعاء أحيا أبناء مديرية معين الذكرى السنوية لاستشهاد الإمام علي عليه السلام بفعالية تعددت فقراتها بين شعرية وإنشادية وخطابية ثقافية تمحورت حول الحديث عن أهمية العودة إلى منهجية هذا القائد في واقع الأمة.

وأحيا منتسبو اللواء الـ3 حماية رئاسية أمسية رمضانية حملت عنوان “الإمام علي دروس وعبر في مواجهة العدوان” عرّج فيها المتحدثون إلى التأكيد على أن مدرسة علي التي يستمد اليمنيون الدروس منها هي ما جعلتهم يقفون في وجه العدوان بكل شموخ وصمود.

وفي محافظة صنعاء أقام أبناء مديرية همدان أمسيتان عن ذكرى استشهاد الإمام علي عليه السلام بقراءة متنوعة ومختلفة وسط افتخارهم بتوليهم له وإسلامهم على يديه، مجددين العهد على المضي تحت رايته عليه السلام.

وفي مديرية أرحب أحيت المناسبة بحشد غفير وفي مقدمتهم وجاهات المديرية الاجتماعية والقبلية الذين شددوا على ضرورة توحيد الصف وجمع الكلمة في وجه العدوان تأسيا واقتداء بأمير المؤمنين علي عليه السلام قائدهم ورمزهم.

وفي مديرية الحيمة الخارجية أحيت الوحدة الثقافية بالمديرية الفعالية ذاتها وأكدت فيها الكلمات المعبرة عن مدى الارتباط الوثيق بأهل بيت النبوة، كما أكدت ألا أحد يمكنه أن يفصل اليمنيين عن أهل البيت الكرام ونهجهم القويم.

أبناء منطقة الشرية في بني حشيش أحيوا ذكرى استشهاد الإمام علي، معتبرين أن إحياء هذه المناسبة المؤلمة والحزينة إنما هي إحياء لروحية الإمام علي ونهجه بين الناس.

رمزية خاصة لليمنيين في ارتباطهم الوثيق والمتين بأمير المؤمنين علي عليه السلام، رمزية لم يكن لها إلا أن تتجسد على أرض الواقع سلوكا وحياة ومنهجا وهذا ما يؤكد عليه اليمنيون في هذا الشهر الكريم.