القرآن الكريم

منظمة هيومن رايتس ووتش: جريمة الصالة بصنعاء ترقى لجرائم حرب.

قالت منظمة هيومن رايتس ووتش اليوم الخميس إن الغارة التي شنها التحالف بقيادة السعودية على مراسم عزاء في العاصمة اليمنية صنعاء، يبدو أنها جريمة حرب.

وأضافت المنظمة الدولية “إن الغارة على مراسم العزاء تؤكد الحاجة الملحة إلى تحقيقات دولية موثوقة في انتهاكات قوانين الحرب في اليمن”.

وطالبت المنظمة الولايات المتحدة والمملكة المتحدة وباقي الحكومات إيقاف مبيعات الأسلحة إلى السعودية.

كما طالبت تحالف العدوان بالسماح فورا بالرحلات التجارية إلى صنعاء، للسماح لكل مريض أو جريح بتلقي العلاج في الخارج.

وقالت سارة ليا ويتسن مديرة قسم الشرق الأوسط في المنظمة: “بعد الغارات غير القانونية على المدارس والأسواق والمستشفيات وحفلات الزفاف والمنازل على مدى 19 شهرا الماضية، أضاف التحالف بقيادة السعودية مراسم عزاء إلى قائمة انتهاكاته المتزايدة.

وأضافت ويتسن ” يجب إجراء تحقيق دولي مستقل في هذه الجريمة البشعة، بما أن التحالف أبدى عدم رغبته في الالتزام بواجباته القانونية المتمثلة في إجراء تحقيق موثوق”.

وكان تحالف العدوان استهدف صالة عزاء جنوب العاصمة صنعاء لأسرة آل الرويشان بطريقة مباشرة ما أدى إلى استشهاد أكثر من 140 وجرح المئات معظمهم في حالة حرجة.