القرآن الكريم

صنعاء: مسيرة جماهيرية تضامنا مع الشعب الفلسطيني في الذكرى المئوية لوعد بلفور المشؤوم

| أخبار محلية | 6 نوفمبر/ الثقافة القرانية:- شهدت العاصمة صنعاء اليوم الاثنين مسيرة جماهيرية حاشدة تضامنا مع الشعب الفلسطيني في الذكرى المئوية لوعد بلفور المشؤوم ومن أجل التأكيد على خيار المقاومة من أجل تحرير فلسطين.

وأكد المشاركون في المسيرة على الوفاء للقضية الفلسطينية والوقوف ضد الكيان الإسرائيلي المحتل، وإدانة كافة أشكال التطبيع الذي يهرع إليه النظام السعودي وعدد من الأنظمة في المنطقة لا سيما الخليجية منها، في حين أن العدوان الغاشم على اليمن يقف مانعا أمام الثوار اليمنيين من تحرير فلسطين من رجس المحتل الإسرائيلي الذي يبارك ويدعم استمرار العدوان على الشعب اليمني المقاوم والشريف.

ورفع اليمنيون أعلام الجمهورية اليمنية وأعلام فلسطين وشعارات الحرية المناهضة للسياسة الأمريكية والإسرائيلية في المنطقة، مدينين ومستنكرين تواطؤ الأمم المتحدة ومجلس الأمن مع تحالف العدوان على حساب أمن واستقرار وسيادة وكرامة الشعب اليمني.

كما حيوا القوة الصاروخية، مباركين ضربة بركان على مطار الملك خالد بن عبدالعزيز في الرياض، داعين لمزيد من الضربات المماثلة التي تستهدف العمق السعودي.

هذا وأكد المشاركون في المسيرة الحاشدة أن اليمن لن يخضع أو يستكين أو يستسلم للعدوان وأدواتهم المرتزقة في الداخل وسيثبتون ثبوت الجبال مهما كان حجم التضحيات في سبيل نيل الحرية والكرامة والاستقلال.

وفي ظل استمرار العدوان والحصار أكد المشاركون على ضرورة رفد جبهات القتال بالمال والرجال والسلاح، مشددين على أهمية تلاحم وتماسك الجبهة الداخلية والتي يسعى ويحاول العدوان زعزعتها والنيل منها وتمزيق الصف الداخلي مرات عديدة دون جدوى.

وتنوعت كلمات وفقرات فعالية المسيرة والتي كانت في مجملها تأكيد واضح على تأييد الشعب اليمني للقضية الفلسطينية وتأكيده على وضع بوصلة العداء تجاه الكيان الإسرائيلي المحتل لفلسطين القضية المركزية للأمة، والتي أكد المشاركون فيها أنهم لن يحيدوا عنها وستظل قضيتهم حتى يتم تحرير كامل أراضيها.

وفي كلمة لرئيس اللجنة الثورية العليا قال فيها: ” نحن دائما مع فلسطين، وندعو إلى فك المعابر وفك الحصار عن غزة.”، مشيرا بأن المتشدقين باسم العروبة عليهم أن يفكوا الحصار عن قطاع غزة لتتصل بحضنها العربي.

وأكد أن الإرهابيين هم الإسرائيليون ومن يقف معهم من أعراب الخليج، مضيفا بأن المنددين بقصفنا للرياض، أين هم من قصف قوى العدوان للشعب اليمني على مدى ثلاث سنوات.

ولفت رئيس الثورية العليا أن على حركات المقاومة الفلسطينية أن تثق بالشعوب وألا تعول على الأنظمة العملية.

هذا وأكد البيان الختامي للمسيرة أن الغرب يتحمل كامل المسؤولية في احتلال الكيان الإسرائيلي لفلسطين.

كذلك أدان البيان النظام البريطاني، مرحّباً بمقررات مؤتمر الوعد الحق الذي أقيم في بيروت بحضور وفود من أكثر من سبعين دولة والتي أكدت على خيار المقاومة والتحرير، وأدانت استمرار العدوان السعودي الأمريكي على اليمن.